شاب مغربي يلجأ للفيسبوك لسرد قصة معاناته

عمان1:تناولت العديد من المواقع الاخبارية المغربية والاجنبية قصة الشاب، آدم محمد، الذي قام بكتابة العديد من التدوينات على منصة التواصل الاجتماعي فيسبوك يشكو فيها حجم المعاناة التي تعرض لها بعد الاعتداء عليه من طرف الصحفي سليمان الريسوني مطالبا بتدخل ومساعدة منظمات حقوق الانسان قبل أن يتوجه إلى ولاية الأمن لتقديم شكاية رسمية  في الموضوع.
على اثر ذلك وبهدف استكمال التحقيقيات حول القضيةقامت عناصر الشرطة القضائية بالدار البيضاء وفي احترام تام للمساطر القانونية بتوقيف الصحفي سليمان الريسوني بأمر من النيابة العامة، بعد اتهامه من طرف ادم محمد بالاعتداء عليه جنسياً.