أردوغان: القدس مدينتنا .. وآثار المقاومة العثمانية تشهد على ذلك

عمان1:قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، إن القدس "مدينتنا"، مستشهدا بأنه من الممكن إلى اليوم العثور فيها على آثار المقاومة العثمانية.
وقال أردوغان: "القدس مدينتنا، سيما أنه من الممكن إلى اليوم العثور على آثار المقاومة العثمانية التي اضطرت للخروج منها خلال الحرب العالمية الأولى"، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء "الأناضول" التركية.
​وانتقد أردوغان أرمينيا ووصفها بالدولة المارقة، مضيفا: "أحذر أولئك الذين يدعمون الدولة المارقة (أرمينيا) من أنهم سيحاسبون أمام الضمير المشترك للإنسانية"، بحسب الوكالة.
وقال أردوغان في هذا السياق: "على الغرب المطالبة أولا بإنهاء الاحتلال الأرميني لأراضي أذربيجان قبل أي وقف لإطلاق النار".
وأردف: "ترك الإدارة الأرمينية كل شيء يتعلق بجوهر الأزمة الحالية وإصرارها على إطلاق الافتراءات بحق تركيا لن يخرجها من ورطتها".
وانتقد أردوغان، في وقت سابق، استجابة الاتحاد الأوروبي للأزمات، بالقول: "إلى الآن لا توجد أزمة واحدة في منطقتنا جرى حلها بمبادرة من الاتحاد الأوروبي"، مضيفا: "بل على العكس فإن كل أزمة تدخل فيها الاتحاد تكبر وتكتسب أبعادا جديدة".