آيا صوفيا تعيد تقليدا عثمانيا في ليلة القدر

عمان 1 :  بمناسبة حلول ليلة القدر في شهر رمضان، تزين معلم "آيا صوفيا" التاريخي في اسطنبول، الذي حولته تركيا العام الفائت من متحف إلى مسجد، بلافتات "المحيا"، للمرة الأولى منذ 87 عاما.

وذكر بيان صادر عن ولاية اسطنبول، أنه "للمرة الأولى علقت لافتات المحيا الضوئية بين مآذن آيا صوفيا، إثر فتحه للعبادة الصيف الماضي، بعد ما ظل يحمل صفة المتحف بين 1934 و2020."

وقال والي اسطنبول علي يرلي قايا، وفق البيان، إن "أنوار المحيا ستضيء بين مآذن آيا صوفيا كلمة التوحيد "لا إله إلا الله" في ليلة القدر، مهنئا العالم الإسلامي بهذه المناسبة".

والمحيا، هي لافتات ضوئية تعلق في شهر رمضان بين مئذنتين في المساجد الكبيرة بتركيا، وتحمل عبارات دينية تتغير على مدار الشهر، ويرجع تاريخها إلى العهد العثماني.

ويعود تقليد المحيا إلى ما قبل 450 عاما، حيث علقت أولى لافتات المحيا في عهد السلطان العثماني، "أحمد الأول"، بين مئذنتي جامع "السلطان أحمد" الشهير.