المستوطنون يستعدون لمخطط اقتحام المسجد الأقصى

عمان1:بدأ المستوطنون المتطرفون استعداداتهم لفعاليات اقتحام المسجد الأقصة المبارك في مدينة القدس المحتلة.
وتجمع عدد كبير من المستوطنين في الساحة المقامة على أنقاض حي المغاربة قبالة منطقة البراق، استعدادا لاقتحام الأقصى صباح  الاثنين.
واستمع المستوطنون لموعظة تحريضية للخاحام يهوشوع شابيرا في المدرسة الدينية "مركاز هراف" في القدس المحتلة.
وصدرت العديد من الدعوات المتتالية من الجمعيات والجماعات الاستيطانية الحاخامية المتطرفة، لتنفيذ أكبر وأوسع اقتحام للمسجد الأقصى يوم الاثنين 10 أيار/ مايو الجاري، بمناسبة ما يسمى "يوم القدس".
والأحد، أكدت جماعات المعبد المتطرفة، دعوتها لاقتحام المسجد الأقصى الاثنين، 28 رمضان، بصحبة كبار حاخاماتها، وتؤكد أنه سيكون مفتوحا للمقتحمين بين الساعة (7:00- 11:00) صباحا.
ووثق نشطاء فلسطينيون، توجه مجموعات من المستوطنين إلى البلدة القديمة في القدس، للاحتفال بمنطقة حائط البراق عشية ما يسمى يوم "توحيد القدس".
وتوجهوا مرتدين قمصانا كتب عليها "إلى واحة قدسيتك". وتثير هذه الدعوات للمستوطنين غضبا فلسطينيا، ويسعى المقدسيون لصد الاقتحامات.
في السياق أنقذت شرطة الاحتلال، عضو الكنيست المتطرف إيتمار بن جبير، بعدما حاول شبان مقدسيون إخراجه من سيارته في شارع يافا بالقدس المحتلة.