حسين الشيخ: القيادة الفلسطينية تدرس كل الخيارات

عمان1:قال عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" الوزير حسين الشيخ إن القيادة الفلسطينية تدرس كل الخيارات للرد على عدوان قوات الاحتلال الإسرائيلي على المقدسات والمواطنين في المسجد الأقصى المبارك.
واعتبر الشيخ اقتحام الأقصى وما آلت إليه الأمور في باحاته "جريمة بشعة".
اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي المسجد الأقصى المبارك، صباح الاثنين، وسط إطلاق كثيف لقنابل الدخان والصوت، وحديث عن عشرات الإصابات، دون أن يسمح الاحتلال للطواقم الإسعاف بالوصول، فضلا عن اعتقال مصابين، بحسب ناشطين ووسائل إعلام محلية.
وقال ناشطون إن الهجوم العنيف لقوات الاحتلال على المرابطين في المسجد الأقصى حوّل باحاته إلى "ساحة حرب"، على حد وصفهم.
وتزامن الاقتحام مع توالي أنباء بعزم الاحتلال منع المستوطنين من اقتحام الأقصى، الاثنين، الذي كانت تخطط له جماعات يمينية متطرفة منذ بداية شهر رمضان.
لكن المرابطين في الأقصى فوجئوا إثر ذلك باقتحام قوات الاحتلال للأقصى بشكل وحشي. وأشارت وسائل إعلام محلية في وقت لاحق عن استعداد مستوطنين لاقتحام باحات الأقصى، وعلى رأسهم أعضاء متطرفون في الكنيست.