رجل الدبابة يختفي عن محرك بحث بينغ والشركة توضح

عمان1:علقت شركة مايكروسوفت المالكة لمحرك البحث "بينغ" على اختفاء صورة يحتفي بها الصينيون المطالبون بالديمقراطية، وتعود إلى أحداث ساحة تيانانمن عام 1989.
وتوقفت الصورة عن الظهور على نتائج البحث على المحرك الذي تسمح الصين باستخدامه، ما أثار مخاوف من سيطرة الصين على قرار الشركة.
وقالت الشركة لاحقا إن اختفاء الصورة "خطأ بشري، وتم حل المشكلة".
والصورة المعنية لرجل صيني يقف أمام دبابة وهو يحمل أكياسا في كلتا يديه، وتمنع الصين أي احتفاء بالذكرى.
ومع حلول الساعة الثامنة مساءً في منطقة مونغ كوك التجارية في هونغ كونغ، في الرابع من حزيران/ يونيو، أضاء عشرات الأشخاص هواتفهم المحمولة في وقت واحد في تحد للحظر الذي تفرضه السلطات في المدينة على إحياء ذكرى أحداث ساحة تيانانمن.
المشهد تكرر في مناطق عدة أخرى من هونغ كونغ التي اعتاد الآلاف من سكانها في السنوات الـ32 الماضية على الاحتشاد في حديقة فيكتوريا لإضاءة الشموع تكريما للضحايا الذين سقطوا عام 1989 عندما هاجمت القوات والدبابات الصينية متظاهرين مؤيدين للديمقراطية في بكين. 
وفي السنوات الأخيرة أخذت الحشود التي تحيي الذكرى بالتزايد مع تصاعد غضب سكان هونغ كونغ من حكم بكين الصارم للجزيرة.
وتقليديا تُضاء الشموع الثامنة مساء إضافة إلى الوقوف دقيقة صمت عند الساعة الـ8:09 في إشارة الى عام 1989. 
وهذا العام وسط حملة قمع واسعة النطاق ضد المعارضين طوقت الشرطة الحديقة متذرعة بإجراءات فيروس كورونا.