باحثون يطورون طلاءً شديد البياض يعكس 98.1 بالمائة من الإشعاع الشمسي

عمان 1 :طور باحثو جامعة بوردو طلاءًا شديد البياض دخل مؤخراً سجل غينيس العالمي للأرقام القياسية، ويعكس 98.1 بالمائة من الإشعاع الشمسي.

ونظرًا لأن هذا الطلاء يترك السطح أكثر برودة من البيئة المحيطة (الطلاء العادي يسخن السطح)، فإنه يمكن أن يحل محل مكيف الهواء بشكل فعال في بعض الحالات، حيث ينتج طاقة تبريد تبلغ 10 كيلو وات لكل 1000 متر مربع.

وتوجد دهانات حالية مصنوعة لعكس الحرارة، لكنها لا تعكس أكثر من 90 في المائة من ضوء الشمس ولا تبرد الأسطح، لكن الطلاء الأكثر بياضًا تجاوز هذا الرقم.

وكانت الحيلة التي لجأ إليها العلماء هي استخدام نسبة عالية من كبريتات الباريوم، وهو مركب يوجد غالبًا في مستحضرات التجميل وورق الصور، بأحجام جزيئات مختلفة. ويساعد النطاق الأوسع للأحجام على تشتيت المزيد من طيف الضوء، وبالتالي يعكس المزيد من ضوء الشمس.

ويمكن أن يلعب الطلاء دورًا هاماً في مكافحة تغير المناخ، ويمكن أن يقلل أو يلغي الحاجة إلى تكييف الهواء في بعض المنازل، خاصة في المناطق الدافئة ذات أشعة الشمس الوافرة. ويمكن أن يقلل ذلك من الانبعاثات واستهلاك الطاقة، وقد يوفر لك بعض المال في أيام الصيف الحارة، بحسب موقع إن غادجيت.