مخاوف على صحة ملكة بريطانيا.. هل بدأت التحضيرات لتولي تشارلز العرش؟

عمان1:كشفت صحيفة "ديلي إكسبرس" البريطانية أن التحضيرات الخاصّة لوصول الأمير تشارلز إلى عرش بريطانيا قد بدأت بالفعل، على الرغم من أن تنصيبه ملكًا قد يطول بعض الوقت مع رفض والدته الملكة إليزابيث الثانية تسليم الكرسي قبل وفاتها.
وفي الأسابيع الأخيرة، كانت هناك مخاوف على صحة الملكة، بعد أن ألغت مشاركتها في العديد من المناسبات المهمّة لظروف صحية.
وفي حين يبدي كثيرون قلقهم بشأن صحة الملكة، هناك أيضًا تساؤلات حول مستقبل النظام الملكي في نهاية عهدها.
ويُعتبر الأمير تشارلز، الذي احتفل مؤخرًا بعيد ميلاده الثالث والسبعين، الوريث الأكثر انتظارًا لتولّي العرش في التاريخ البريطاني.

لا أزمة حول الخلافة
وقال المؤرخ الملكي الدكتور إد أوينز لـ"ديلي إكسبرس": " التحضيرات الرمزية لانتقال السلطة إلى تشارلز قد بدأت بالفعل"، مؤكدًا أن العائلة الحاكمة "لن تدخل في أزمة عند وفاة الملكة".
وأشار إلى أن تشارلز "بدأ يُمارس دوره بشكل أوضح حيث كثّف ظهوره في مناسبات عدة، ليحلّ محل والدته في المناسبات الرسمية والعامة".
وشرح أوينز أن تشارلز، عند توليه العرش، سيخلف والدته في مهام أخرى تتعلّق بالتاج، بما في ذلك السياق الجيوسياسي، مضيفًا أنه سيكون أيضًا رئيس الكومنولث، حيث منحه مختلف رؤساء الحكومات في الكومنولث موافقتهم على خلافة والدته خلال اجتماع عُقد عام 2018.
وقد أثار تسريب وثائق سرية بريطانية في سبتمبر/ أيلول الماضي، تكشف عن خطة أمنية لإدارة جنازة الملكة؛ غضبًا لدى الدوائر الملكية. ونشرت بعض الصحف البريطانية نقلًا عن صحيفة أميركية تفاصيل سير الجنازة بكل تفاصيلها الأمنية والسياسية.